لعبة كلاش أوف كلانس
ما لا تعرفة عن لعبة كلاش أوف كلانس
19 نوفمبر، 2017
وظائف بدون عميل – السيو SEO
21 نوفمبر، 2017
عرض الكل

الجمعة البيضاء عند العرب أو البلاك فرايداي ((Black Friday في أمريكا هو المهرب والحل المناسب الآن، فمع الارتفاع الهائل في الأسعار أًصبح التسوق أمر صعب ومكلف لكثير من المستهلكين ولكن مع تقنيات وتكنولوجيا التواصل الاجتماعي أصبح يمكنك الآن الاستفادة من الخصومات الهائلة التي تتم في البلاك فرايداي من كل عام فهو بمثابة عيد للتسوق حيث تتسابق الشركات والماركات العالمية بتقديم أكبر الخصومات الممكنة. أصبح مصطلح البلاك فرايداي يتردد كثيرًا لدى المهتمين بعمليات الشراء وخاصة الشراء والتسوق الإليكتروني ولذلك سنتناول في هذه المقالة معني الجمعة السوداء ولماذا تم تسميتها بذلك الاسم ومتي تبدأ وبعض التساؤلات والمعلومات التي تهم هواة التسوق الإليكتروني.

ما هي البلاك فرايداي ولماذا سميت بهذا الاسم؟

يعتبر يوم البلاك فرايداي هو مهرجان للتسوق عند الأمريكيين وهو اليوم الذي يلي عيد الشكر مباشرة وعادة يكون في نهاية شهر نوفمبر من كل عام، حيث تشارك عدد من المحلات التجارية الكبيرة التي تقوم بفتح أبوابها مبكرًا لأوقات تصل للرابعة صباحًا بسبب الخصومات الكبيرة ولأن معظم هدايا عيد الميلاد يتم شراءها خلال هذا اليوم فإن المستهلكين والشرارة يتجمهرون أمام تلك المحلات الكبيرة في انتظار الافتتاح وعندها يبدأ التدافع الهائل والركض للحصول على أكبر الخصومات، وليست المحلات فقط ولكن أيضا والمواقع الكبيرة المتخصصة في التسوق الإلكتروني على الإنترنت مثل أمازون (Amazon)، وإيباى (eBay)، في فعاليات ذلك اليوم عن طريق عرض خصومات هائلة على منتجاتها أو تقديم عرض خاص جدا على منتج معين يتغير كل ساعة.

يرجع سبب تسمية البلاك فرايداي بذلك الاسم إلى الي القرن ال 19 وقد ارتبط الاسم بالأزمة المالية سنه 1869 في الولايات المتحدة الأمريكية حيث ادت هذه الازمه الي انخفاض الاقتصاد الامريكي وتوقفت حركة البيع والشراء في هذه الفترة ولكي تتفادي امريكا هذه الازمه قامت بالعديد من الاجراءات حتى تحافظ على اقتصادها ومن هذه الإجراءات عرض المنتجات والسلع بأسعار منخفضه جداً حتى يحدث اقبال من المستهلك على الشراء وتقليل الخسائر ومن بعدها أصبح هذا اليوم تقليد في أمريكا تقوم به المحلات الكبرى والوكالات وتصل التخفيضات في ذلك اليوم إلي 90%، ووصف اليوم بالأسود ليس دليل على الكره أو التشاؤم وإنما بدأ تداول هذا المصطلح للمرة الأولي عام 1960 وظهر مصطلح البلاك فرايداي لأول مرة في مدينة فيلاديلفيا وقد أطلقته شرطة المدينة نتيجة الاختناقات المرورية الكبيرة وتجمهر العملاء أمام المحلات خلال هذا اليوم المعروف بالتسوق.

تجربة البلاك فرايداي (Black Friday) في الوطن العربي.

على الرغم من أن فكرة البلاك فرايداي كانت انطلاقها وتنفيذها منتشر في الولايات المتحدة الأمريكية إلا أن بعض الدول العربية بدأت تطبيق الفكرة في بعض مناطق الوطن العربي عام 2014 حيث بدأت الفكرة أحد مواقع التسوق الإليكتروني العربية بإطلاق مبادرة توازي الجمعة السوداء ولكن سمتها بدلا من ذلك الجمعة البيضاء وتم تسميتها البيضاء بدلا من السوداء لخصوصية يوم الجمعة ومنزلتها الكبيرة لدى العرب والمسلمين.

وقد جاءت بعض الآراء باختيار توقيت أخر للجمعة البيضاء ليكون هادف لمناسبة عربية مثلما حدث في أمريكا وليكم مثلًا يمكننا جعل ما دعي بالجمعة البيضاء قبل عيد الفطر أو عيد الأضحى حيث تكون حركة التسوق بطبيعتها مرتفعة بالأسواق العربية، وحملة تخفيضات مثل هذه حتمًا ستزيد حركة التسوق وتعود بالنفع على التاجر والمستهلك معًا وحتى لا يكون تقليد أعمي، أيضا لاقت الفكرة بعض المعارضة والرفض من التجار والهيئات والتي رأت أن ذلك اليوم سيكون بمثابة خسارة كبيرة خصوصا في ظل الأزمة الاقتصادية الحالية، ومازال الأمر موضع نقاش وصدام.

كيفية الاستفادة كمستهلك من يوم البلاك فرايداي (Black Friday

  • حاول الاطلاع على أغلب العروض جيدا لأنه في الغالب تكون العروض عادية ولا يوجد بها تخفيض أو أي شيء مميز ولكن قد تنخدع بها.
  • حدد أولوياتك وما تريده لأن الخصومات قد تغريك وتشتري أشياء لا تحتاج إليها لذلك قم بعمل قائمة لمشترياتك وابحث عنها فقط.
  • المنتجات غير الرائجة والتي لا تستطيع المحلات بيعها ستكون هي محط العروض الأكثر خصمًا لذلك لا تتوقع الكثير من الخصومات على المنتجات الرائجة.
  • اول توفير النقود لذلك اليوم وتوقف عن التسوق قبل هذا الموعد بوقت كبير شهر أو شهرين مثلا حتى تستطيع اغتنام فرصة الخصومات وتشتري منتجات كثيرة بسعر أقل.
  • إذا لم تكن من محبي فكرة الميت أمام المتاجر والوقوف في الطوابير في انتظار المحلات الكبرى لفتح أبوابها يمكنك الاستفادة من العروض الموجودة على مواقع التسوق الإليكترونية أو تنتظر ليوم آخر فهذه العروض في الغالب لا تكون لمدة يوم واحد فقط وإنما لعدة أيام فلا ترهق نفسك وتتزاحم.
  • تفحص مواصفات المنتج الذي ستشتريه جيدًا ولا تنخدع بالأسعار فقد يكون السعر مناسب ولكن الجودة رديئة.
  • شبكة الإنترنت وتقنيات التواصل الحديثة والتسوق الإليكتروني قد يكون الحل الأمثل لمثل ذلك اليوم فهناك مواقع كبيرة مثل جوميا وأمازون وسوق دوت كوم والتي تعرض أيضا هذه المنتجات وبخصومات هائلة مع التعاقد مع بعض المحلات والماركات العالمية والتي يمكنك من خلالها الشراء وأنت جالس في منزلك.

في نهاية المقالة نتمنى أن نكون أفدناكم وقدمنا لكم محتوي يستحق المتابعة، ولا تجعل المعلومة تتوقف عندك نرجو النشر للأصدقاء حتى يستفيدوا منها أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *